๑۩۞۩๑الفائزون في مسابقة الألغاز الأسبوعية ๑۩۞۩๑ المركز الأول. حسن كتامة ๑۩۞۩๑ المركز الثاني. بطاحي ๑۩۞۩๑
دعوة للمشاركة في مسابقة الالغاز الاسبوعية - الجزء الاول من المرحلة الثانية
๑۩۞۩๑منتدى المغرب العربي على الفيس بوك ๑۩۞۩๑
     
النتائج 1 إلى 6 من 6

الموضوع: الإمام محمد بن علي السنوسي - مؤسس الحركة السنوسية -

  1. #1
    عضو جيد
    الصورة الرمزية Suhaib
    الحالة : Suhaib غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 15055
    تاريخ التسجيل : 29 - 1 - 2009
    الدولة : ليبيا
    الجنسية :
    الهوايه :
    كيف تعرفت على المنتدى : عن طريق التصفح
    SMS :
    المشاركات : 341
    التقييم : 1263
    Array
    الجنس:

    ذكر

    معدل تقييم المستوى
    351

    افتراضي الإمام محمد بن علي السنوسي - مؤسس الحركة السنوسية -

    أويا





    الإمام محمد بن علي السنوسي

    مؤسس الدعوة السنوسية

    صفحات من الدعوة والجهاد


    رحلات ألإمام إبن السنوسي في طلب العلم والدعوة


    الرحلة إلى فاس وأثرها في شخصية الشيخ:

    7 سنوات يطلب العلم والفقه ثم صار أستاذا في جامع القرويين

    كانت المرحلة الثانية في طلب العلم أن قصد مدينة فاس في المغرب الأقصى ومكث فيها سبع سنوات تقريباً، فأخذ العلم بالرواية عن أفاضل علماء فاس مثل، حمودة بن حاج، حمدون بن عبدالرحمن، والطيب الكيراني، محمد بن عامر المعواني، وأبي بكر الأدريسي، وادريس بن زيان العراقي، ومحمد بن منصور، ومحمد بن عمر الزروالي، ومحمد البازعي، والعربي بن أحمد الدرقاوي، وكان العربي الدرقاوي من شيوخ الطريقة الشاذلية، وتبحر ابن السنوسي في معرفة الطرق الصوفية إلى جانب التفقه في علوم الدين، وتحصل على إجازات من علماء راسخين وأصبح مدرساً بالجامع الكبير بمدينة فاس ونال المشيخة الكبرى بها([1]) وأقبل الناس عليه لما رأو من صلاحه وتقواه وفهمه الدقيق لعلوم الشريعة، وروحه الفياضة، وعقله المتنور، وفكره الناضج، لقد كانت تجربة فاس ثرية بالنسبة لابن السنوسي وقد نقل لنا شكيب ارسلان عن أحمد الشريف السنوسي مادرسه جده في فاس والشيوخ الذين أخذ عنهم فقال : (ومنهم العلامة الهمام سيدي محمد بن الطاهر الفيلالي الشريف العلوي قرأت عليه مختصر السعد، وجمع الجوامع، السلم ، وجملة صالحة من مختصر الشيخ خليل ، وهو يروي عن الحافظ بن كيران والعلامة الزروالي وشيخهم العلامة ابن الشقرون باسانيدهم السابقة وغيرهم من أماثل علماء فاس. ومنهم العلامة المتقي المتفنن ابو المواهب سيد أبوبكر بن زياد الادريس حضرته في علوم كثيرة وقرأت عليه الفرائض والحساب والاربعين ومضاعفاتها والاسطرلابيين وصناعتها والعلوم الاربعة الرياضة والهندسة والهيئة والطبيعة والارثماطقيقي واصول قواعد الموسيقى والمساحة والتعديل والتقويم وعلم الاحكام والنسب والوقف والتكسير والجبر، والمقابلة وغيرها الخ....)([2]) ولقد بقي ابن السنوسي مهتماً بهذه العلوم وقام بتدريسها لبعض طلابه ومريديه.

    التفكير في حال المسلمين والعزم على دعوتهم

    وخشيت حكومة السلطان سليمان من نفوذه وبدأت العراقيل، ووجد أن لافائدة ترجى من بقائه بفاس وقرر الارتحال عنها بعد أن تبلورت أصول الدعوة في ذهنه وعزم على محاربة الأوهام والخزعبلات التي أبعدت الاسلام عن حقيقته، وحجزته بينه وبين أتباعه من أن يحقق لهم ماحققه في عهده الأول من رفعة وتلك هي الوسيلة الوحيدة التي تمنح المسلمين القوة، وتمكن لهم من دفع عدوهم عنهم، كما أن تجربته مع السلطان أكسبته خبرة في التعامل مع الحكام في المستقبل،

    ولقد لاحظ في فاس تباعد الأمة عن دينها وعقيدتها وانحرافها عن كتاب ربها وسنة نبيها وكيف بدأ الغزو الأوروبي يؤثر على المدن المغربية؟ وكيف دخلت البلاد في الصراعات والخلافات الداخلية؟ ولعل الذي جعله يبقي في المغرب الأقصى مدة سبع سنين متتالية جامع القرويين الذي وجد فيه جماعة من العلماء الذين ذكرت بعضهم، وكان يتشوق الى لقائهم([3])

    ولقد تعمق أحساسه بالخطر الأوروبي وشعر بالاخطار التي كانت تتهدد هذه البلاد من الدول الصليبية، ولقد سمع بعض الناس يتحدثون عن النكبات التي حاقت بها من هذه الدول منذ قرنين من الزمن، حين احتل الاسبان أجزاء كثيرة منها، كالمرسى الكبير، ووهران ، وعنابة وتنس ومدينة الجزائر، ومستغانم (مسقط رأسه) ومازالت أعمالهم الشنيعة، وأفعالهم القبيحة يرويها جيل عن جيل من القتل الذريع، والسبي الشنيع، وإهدار كل حرمة، وتحويل المساجد الى كنائس كانت تلك الأمور محل تأمل وتفكر من قبل ابن السنوسي([4]).


    أهم العوامل التي أثرت في شخصيته لما كان في الجزائر

    ويمكن للباحث أن يلاحظ عدة عوامل أثرت في شخصيته لما كان في الجزائر، وظهور خطوط واضحة بعد انتهاء تجربة المغرب الأقصى في فاس،

    أما العوامل التي أثرت في شخصيته لما كان بالجزائر منها:

    1- تأثر ابن السنوسي مما كان يراه من ظلم الولاة العثمانيين، ومن الثورات التي كانت تقوم بها القبائل ضدهم.

    2- لمس أطماع الدولة الأوربية في بلاده.

    3- ولادته في بيت شريف مشهور بالعراقة والأصالة، وتأثره بتاريخ أجداده الأدارسة الذين حكموا المغرب، ولذلك صمم على السير في طريق أجداده ولقد برز اهتمامه بتاريخ أجداده في الكتاب الذي ألفه فيما بعد عنهم وسماه " الدرر السنية في أخبار السلالة الادريسية ".

    4- نشأته في بيئة علمية حببت اليه العلم وفتحت عينيه على حقائقه الكثيرة، فأبوه وعدد من أجداده كانوا من الفقهاء والعلماء.

    5- تأثره بعمته فاطمة التي أشرفت على تربيته في طفولته الأولى وقد بقى ابن السنوسي في كهولته يذكر بعض توجيهاتها له.

    6- التقاليد والأعراف التي ورثتها أسرته ساعدت في صقل شخصيته، من ذلك اهتمام الأسرة بتربية علمية عملية فيها الدراسة وفيها الفروسية([5]).


    أهم العوامل التي أثرت في شخصيته لما كان في فاس بالمغرب الأقصى

    وأما الخطوط العريضة التي اتضحت في شخصيته بعد الإقامة بفاس فمنها:

    1- الصوفية التي تعمق ابن السنوسي في دراستها وساعدته الظروف على ذلك حيث كانت فاس مركزاً نشطاً للطرق الصوفية، وميداناً خصباً لنشاطها، ومعلوم لدى الباحثين أن الشمال الافريقي على وجه خاص حافل بالحركات الصوفية ولدى أهلها اهتمام كبير بها. وكان من الطبيعي أن يتأثر ابن السنوسي بالنظام المغربي للصوفية. ولقد استمر اهتمامه بالصوفية حتى آخر حياته وبقى خطها واضحاً في شخصيته حتى انه نظم طريقة خاصة عرفت باسمه وكتب كتاباً سماه ( السلسبيل المعين في الطرائق الأربعين ) تحدث فيه عن الطرق الصوفية عامة ووصف الطريق المثلى التي رضى بها والتي عرفت بنسبتها إليه([6]) وكانت تجربته في الصوفية قد أعطته خبرة في التعامل معها فهو لم يقبل الصوفية على اطلاقها، ولم يرفضها بالجملة، بل قيدها بالكتاب والسنة وجعل طريقته مبنية على ( متابعة السنة في الأقوال والأحوال والاشتغال بالصلاة على النبي في عموم الأوقات )([7]) وقد اهتم بالصوفية اهتماماً كبيراً وظهرت هذه النزعة في منهجه التربوي الذي جعله لأتباعه والذي سنفصله في مقالات قادمة بإذن الله تعالى.

    2- اهتمامه بالدراسة الفقهية، فقد واصل ابن السنوسي في فاس دراسته الفقهية على المذهب المالكي ودرس كتب الفقه على يد شيوخه وقد ذكر في مقدمته للموطأ انه أخذه على طريقتي المغاربة والمشارقة، وذكر اثنين من شيوخه المغاربة وهما محمد بن عامر المعداني، ومحمد بن عبدالسلام الناصري ولقد ظهرت سعة اطلاعه في الفقه المالكي وفقه المذاهب الأخرى في تأليفه، ولقد بقى اهتمامه بالجانب الفقهي حتى آخر حياته، واستمر على المذهب المالكي مع اجتهاده فيه ومخالفته للمالكية في مجموعة من المسائل سنبينها في مقالات قادمة ان شاء الله، ونلاحظ بأن اهتمام ابن السنوسي بالتصوف والفقه اكسبت حركته طابعاً متميزاً، فهو لم يغلُ في صوفيته ولم يغرق في شطحاتها كما انه لم يغل ولم يقف عند الحروف الفقهية ولم يتجمد في فهم احكامها بل زاوج بين دراستها، فأكسب صوفيته طابع السنة ولجمها بحدود الشرع وأعطى فقهه رونقاً وروحانية متألقة بعيدة عن الجمود.

    3- اهتمامه بالحركات الإصلاحية، والوقوف في وجه الحكام ضد انحرافهم، والوقوف معهم لتحقيق الإصلاح وتنظيم تكتل شعبي يسند هذه المطالبة ويعززها، فقد زاد هذا الاهتمام بفاس عاصمة الدولة المغربية ومركزها المهم في نشر الوعي، وإشعاع العلم([8]) يقول الدكتور محمد فؤاد شكري: ( ولما كان حبه لمنفعة المسلمين ورغبته في أن يرى العدل باسطاً جناحيه على أهل السلطنة وعلى شعوب الإسلام طراً، هي كل مايريد في حياته، فقد أكثر من الموعظة الحسنة في أثناء دروسه، وجرب مع الأهلين وأصحاب الشأن في فاس طرق الإرشاد بالحسنى تارة وبالشدة أخرى، ولكن دعوته إلى العدل والخير وجمع كل المسلمين وتطهير النفوس والابتعاد عن المنكر لم تثمر ثمرتها، بل إن كل ماحدث هو تنبه حكومة السلطان مولاي سليمان إلى هذه الدعوة وتلمس الخطر من جانبها، خشية أن تنقلب الدعوة الدينية إلى أخرى سياسية، فقد تعصف بالسلطنة .. وعلى ذلك فقد شددت الحكومة في مراقبة السيد، فوجد ألا فائدة ترجى من بقائه في فاس وقرر الارتحال )([9])...





    --------------------------------------------------------------------------------

    ([1]) انظر: السنوسية دين ودولة ، ص14.

    ([2]) انظر: الحركة السنوسية للدجاني ، ص47 نقلاً عن حاضر العالم الاسلامي .

    ([3]) انظر: دراسات وصور من تاريخ الحياة الأدبية للحاجري، ص278.

    ([4]) المصدر السابق نفسه، ص279.

    ([5]) انظر: الحركة السنوسية للدجاني، ص43.

    ([6]) امام التوحيد محمد بن عبدالوهاب للقطان ، ص109.

    ([7]) انظر: السلسبيل ، ص7.

    ([8]) انظر: الحركة السنوسية للدجاني ، ص51.

    ([9]) انظر: السنوسية دين ودولة، ص14.

  2. #2
    داعية إسلامي
    الحالة : د.عمر غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 2779
    تاريخ التسجيل : 20 - 4 - 2007
    كيف تعرفت على المنتدى :
    المشاركات : 4,810
    التقييم : 10088
    Array
    معدل تقييم المستوى
    1745

    افتراضي رد: الإمام محمد بن علي السنوسي - مؤسس الحركة السنوسية -

    كنت متردد في بيان حال حركة السنوسية التي تطورت بعدعهد المؤسس حتى صارت طريقة صوفية لها ضلالات كسائر الطرق الصوفية .. وأعلم أن هناك من يضايقه ما ساذكره .. فأقول وبالله التوفيق :



    محمد بن علي السنوسي رحمه الله ، مؤسس الدعوة السنوسية

    الإمام محمد بن علي السنوسي ، مؤسس الدعوة السنوسية ، من تأمل كتبه رحمه الله يجد مخالفات كثيرة يخالف فيها أهل السنة والجماعة ، فقد وصفه بعض أهل العلم بأنه على منهج أحمد بن حنبل وابن تيمية مع تأثره بالتصوف ، ولكن عند تأمل كتب المدرسة السنوسية يجد أنها خالفت طريقة أهل السنة والجماعة ، فهو في الأسماء والصفات على طريقة الأشاعرة ،وليس على منهج أحمد بن حنبل وابن تيمية ، بل عقيدته في الأسماء والصفات تخالف عقيدة الصحابة والتابعين وتابعي التابعين ولهذا نجد أن الشيخ السنوسي رحمه الله، صنف كتابه: أم البراهين، على مذهب الأشاعرة، وفيها أشياء كثيرة،مخالفة ما عليه أهل السنة، فإن الأشاعرة، قد خالفوا ما عليه السلف الصالح في مسائل كثيرة: منها مسألة العلو، ومسائل الصفات الخبرية وغيرها، ومسألة الحرف والصوت .

    وعند تأمل بعض مصنفات الشيخ وتلاميذه وكبار أتباعه ومنهم ابنه ، نجد أن مخالفاته لعقيدة أهل السنة والجماعة كثيرة وسأذكر بعض أقوال السنوسية تاركا للأخوة تدبر مخالفتها للحق الذي توارثه أهل القرون الثلاثة المشهود لهم في الخيرية .. ومنها :

    قراءة تفريج الكرب والشدة : ومن الأسرار التي يتداولونها فيما بينهم عند كل شدة أن يقرأ أحدهم سورة يس عشر مرات بعد دخول وقت الفجر وقبيل صلاة الصبح ، ثم يقول : اللهم إني أسألك يا الله يا من هو أحون قاف أدم حم هاء أمين سبعين مرة أن تفعل لي كذا فإنه يقع ما يريد بإذن الله تعالى - وكان الشيخ أبوالحسن الشاذلي يقول إن ذلك هو الاسم الأعظم ) . انظر كتاب السلسبيل المعين في الطرائق الأربعين صفحة 55



    وهناك ما يسمى برجال الغيب : يقول ابن السنوسي في كتابه السلسبيل المعين في الطرائق الأربعين ص 104 متحدثا عمن سماهم رجال الغيب بعد أن ذكر منازلهم وبين بالرسم كيفية الوصول لمعرفة أماكنهم : ( فإذا أردت حاجة أو قصدت سفرا فاعرف مكانهم بما مر وصل ركعتين لله تعالى ، واقرأ فيهما بعد الفاتحة سورة الإخلاص وبعدها في الأولى الفلق وفي الثانية الناس مرة مرة فإذا سلمت فتوجه إليهم !! واخط إلى جهتهم سبع خطوات أو ثلاثة ثم اقعد على ركبتيك مفترشا أو متوركا مطرقا متأدبا معهم ، موقنا بسماعهم لندائك ، راجيا إجابتهم لدعائك ، وقل : السلام عليكم يا رجال الغيب ، أيها الأرواح المقدسة أغيثوني بنظرة ، وأعينوني بقوة ، يا أقطاب ، يا أئمة ، يا أوتاد ، يا أبدال ، يا أنجاد ، يا نقباء أغيثوني ،.. ثم توجه إلى مقصودك غير شاك في وصولك إلى مطلوبك .. ) .

    وأما قولهم في وحدة الوجود : يقول السنوسي في كتابه السلسبيل المعين في الطرائق الأربعين في دعاء طويل ص25: اللهم ألحقني بنسبه – أي النبي صلى الله عليه وسلم - وحققني بحسبه ، وعرفني إياه معرفة أسلم بها من موارد الجهل ، وأكرع من بها موارد الجهل ، وأكرع من بها موارد الفضل ، واحملني على سبيله إلى حضرتك حملا محفوفا بنصرتك ، واقذف بي على الباطل فادمغه ، وزج بي في بحار الأحدية ، وانشلنى من أوحال التوحيد ، واغرقني في عين بحر الوحدة ،حتى لا أرى ولا أسمع ولا أجد ولا أحس إلا بها واجعل الحجاب الأعظم حياة روحي...إلخ.



    وأما ما يروى في مسألة الاستعاذة بالمخلوق : يقول السنوسي في كتابه السلسبيل المعين في الطرائق الأربعين ص101( فإن من المعلوم أن طريق الحق لعزتها محفوفة بالآفات والقواطع والأوامر المهلكة من كل جانب ، وأن الشيخ من الذين إذا رأوا ذكر الله وأن الذكر كما ورد حصن حصين وحجاب مانع بإذن الله وللوسائل حكم المقاصد فتنتج هذه المقدمات أن استحضار صورة الشيخ درع دافع لأسباب غواية الشيطان وسبب جامع للانتظام في سلك شريف .. ".


    ويقول أيضا ص31 ( ويستأنس بجواز ما يفعله الصادقون منهم في إحضار الأرواح المقدسة بحديث علي عند ابن السني إذا كنت بواد تخاف فيه السباع فقل أعوذ بدانيال من شر السباع ، وهذا الأثر فيه مستند أيضا لمن طريقه الرابطة بالشيخ .. بمعنى إحضار صورة الشيخ في الخيال ليكون عوذة له من افتراس سباع أودية المهالك إياه..".



    قلت : أما بالنسبة للأثر عن علي رضي الله عنه الذي ذكره عن ابن السني فهو أثر منكر متنا و إسناده ضعيف جدا كما قاله المحققون ..


    ومن المناسب نقل كلام للشيخ الطاهر الزاوي الذي تحدث عن السنوسية بكلام يتوافق تماما مع ما يدعوا إليه ابن السنوسي من تعظيم وتقديس للشيخ حيث قال في كتابه جهاد الأبطال :
    قضى السنوسية جل حياتهم قبل الحرب الطرابلسية وبعد وفاة السيد المهدي في عزلة عن الناس، وكانت إقامتهم في الكفرة والجغبوب، واكتسب جدهم السيد محمد بن علي السنوسي شهرته من طريق الدعوة إلى الله وإرشاد العامة.


    ومن هذه الطريق تسربت الشهرة إلى أبنائه وأحفاده، وكان بعض الناس يرحلون إلى الكفرة والجغبوب لزيارتهم، واتخذوا لهذه الزيارة تقاليد منها :


    الاستئذان بعد ثلاثة أيام من قدوم الزائر ، وأن يخلع الزوار نعالهم عند المقابلة، وأن يدخلوا عليهم زاحفين على الأيدي والركب، أو ماشيا على هيئة الراكع، فإذا ما وصل الزائر إلى أحدهم وهو جالس،قبل يده وركبته، ثم رجع القهقري حتى يصل محل جلوسه، فيجلس في صمت وخشوع، وبعد هنيهة يرفع السنوسي يده علامة الإذن بالانصراف، فيرفع الحاضرون أيديهم ويقرأون الفاتحة، وبهذا تنتهي الزيارة .

    ويذهب الزائر حيث شاء، فإذا كان الزائر من ذوي المكانة والتقدير فلزيارته نظام غير هذا ... وإذا غضب أحد السنوسية على أحد من الزوار أو من الأخوان قيل له أنت مهجور ، والرجل العامي من أتـباعهم يفضل الموت على أن يسمع من أحد أسياده السنوسية أنه مهجور.


    وقد بلغ حب سكان البادية لهم أن يسموهم الأسياد، وكلمة الأسياد في برقة لا تطلق إلا على السنوسية، وأن يقولوا لنسائهم ( أمهاتنا) تشبيها لهن بأمهات المؤمنين، نساء النبي صلى الله عليه وسلم.. انتهى كلامه .

    وهناك أغلاط كثيرة في منهج السنوسية منها كثرة الخرافات الصوفية ونقلهم أن طريقتهم ذات صلة بطرق كبرى كطريقة ابن عربي والحلاج وغيرها ..

    بعد هذا العرض أحب أن أوضح أن ديننا وعقيدتنا أحب ألينا من أنفسنا ، فالشيخ وحركته لهم جهود جبّارة في الجهاد وكان من تلاميذ تلك الحركة الإمام المجاهد عمر المختار رحمه الله ، ولكن حصل انحراف في السنوسية بعد عهد المؤسس رحمه الله ..
    قال الإمام القرطبي رحمه الله في تفسير آية 93 من سورة طه :
    " مذهب الصوفية بطالة وجهالة وضلالة وما الإسلام إلا كتاب الله وسنة رسوله ، وأما الرقص والتواجد .. فهو دين الكفار ، وعباد العجل ..
    فينبغي للسلطان ونوابه أن يمنعهم من الحضور في المساجد وغيرها ، ولا يحل لأحد يؤمن بالله واليوم الآخر أن يحضر معهم ، ولا يعينهم على باطل
    هذا مذهب مالك وأبي حنيفة والشافعي وأحمد بن حنبل وغيرهم من أئمة المسلمين وبالله التوفيق " .اهـ

  3. #3
    عضــو جديد
    الصورة الرمزية السر المهتدى الشريف
    الحالة : السر المهتدى الشريف غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 17699
    تاريخ التسجيل : 13 - 8 - 2009
    الجنسية :
    الهوايه :
    كيف تعرفت على المنتدى : من جوجل
    SMS :
    المشاركات : 7
    التقييم : 12
    Array
    الجنس:

    ذكر

    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي رد: الإمام محمد بن علي السنوسي - مؤسس الحركة السنوسية -

    وأما قولهم في وحدة الوجود : يقول السنوسي في كتابه السلسبيل المعين في الطرائق الأربعين في دعاء طويل ص25: اللهم ألحقني بنسبه – أي النبي صلى الله عليه وسلم - وحققني بحسبه ، وعرفني إياه معرفة أسلم بها من موارد الجهل ، وأكرع من بها موارد الجهل ، وأكرع من بها موارد الفضل ، واحملني على سبيله إلى حضرتك حملا محفوفا بنصرتك ، واقذف بي على الباطل فادمغه ، وزج بي في بحار الأحدية ، وانشلنى من أوحال التوحيد ، واغرقني في عين بحر الوحدة ،حتى لا أرى ولا أسمع ولا أجد ولا أحس إلا بها واجعل الحجاب الأعظم حياة روحي...إلخ.
    ما ذكرت آنفا
    هو من كلام المولى عبد السلام بن مشيش رضي الله عنه

    وأرجو منك يا أخي قرآءة تفسير الإمام الصاوي للصلاة المشيشية
    ولا تتعجل في الحكم على أهل التوحيد بالكفر والإلحاد


    مع خالص شكري وتقديري ،،
    الصور المرفقة
    • نوع الملف: jpg DIJ.jpg‏ (79.7 كيلوبايت, 81 مشاهدات)
    السر المهتدى الشريف

  4. #4
    داعية إسلامي
    الحالة : د.عمر غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 2779
    تاريخ التسجيل : 20 - 4 - 2007
    كيف تعرفت على المنتدى :
    المشاركات : 4,810
    التقييم : 10088
    Array
    معدل تقييم المستوى
    1745

    افتراضي رد: الإمام محمد بن علي السنوسي - مؤسس الحركة السنوسية -

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة السر المهتدى الشريف مشاهدة المشاركة
    وأما قولهم في وحدة الوجود : يقول السنوسي في كتابه السلسبيل المعين في الطرائق الأربعين في دعاء طويل ص25: اللهم ألحقني بنسبه – أي النبي صلى الله عليه وسلم - وحققني بحسبه ، وعرفني إياه معرفة أسلم بها من موارد الجهل ، وأكرع من بها موارد الجهل ، وأكرع من بها موارد الفضل ، واحملني على سبيله إلى حضرتك حملا محفوفا بنصرتك ، واقذف بي على الباطل فادمغه ، وزج بي في بحار الأحدية ، وانشلنى من أوحال التوحيد ، واغرقني في عين بحر الوحدة ،حتى لا أرى ولا أسمع ولا أجد ولا أحس إلا بها واجعل الحجاب الأعظم حياة روحي...إلخ.






    ما ذكرت آنفا
    هو من كلام المولى عبد السلام بن مشيش رضي الله عنه
    وأرجو منك يا أخي قرآءة تفسير الإمام الصاوي للصلاة المشيشية
    ولا تتعجل في الحكم على أهل التوحيد بالكفر والإلحاد


    مع خالص شكري وتقديري ،،

    ما رأيك في هذه العبارة : ( ..وزج بي في بحار الأحدية ، وانشلنى من أوحال التوحيد ، واغرقني في عين بحر الوحدة ..) هل هي التوحيد الذي دعا له الأنبياء والرسل ؟

    أنا لم اكفر أهل التوحيد ، وهو في مقولته يتبرأ من التوحيد ! فهو يسأل أن ينشل من أوحال التوحيد ، ونحن نقول اللهم انشل جهال المسلمين من أوحال الشرك والبدعة ، وإنما الذي يحكم على القائل بأنه كافر أهل العلم بعد إقامة الحجة ، ولا يكفر مسلم بمكفر إلا بتوفر الشروط وانتفاء الموانع .. فتأمل

    ولعله نقلها عن عبد السلام بن مشيش ، ونقلها دليل على قبوله وتاييده لمضمونها ، وهذه من المآخذ عليه رحمه الله ، ولا غرابة أن يكون لكل من زعم أنه من أولياء الله تعالى أت يكون له صلاة كصلاة الفاتح لما أعلق لأحمد التيجاني .



    ترجمة لعبد السلام بن مشيش ويقال : ( بشيش ) المتوفى عام‏625‏ هـ ‏
    وعبد السلام بن مشيش من كبار الأقطاب مدفون بجل العلم من قبيلة بني عروس بمراكش ، وهو في أعلى الجبل ، يقام له مولد ويسمى – عمارة بلهجة المغاربة – في النصف من شعبان ، وبالقرب من قبره حجران كبيران متقابلان بينهما فجوة في داخلها انحراف وتعاريج ، يمكن الدخول فيها والخروج منها بشيء من الحيلة والمرونة ، والعامة هناك يعتقدون فيها ، وهي خرافة لا أصل لها.
    قال الإمام القرطبي رحمه الله في تفسير آية 93 من سورة طه :
    " مذهب الصوفية بطالة وجهالة وضلالة وما الإسلام إلا كتاب الله وسنة رسوله ، وأما الرقص والتواجد .. فهو دين الكفار ، وعباد العجل ..
    فينبغي للسلطان ونوابه أن يمنعهم من الحضور في المساجد وغيرها ، ولا يحل لأحد يؤمن بالله واليوم الآخر أن يحضر معهم ، ولا يعينهم على باطل
    هذا مذهب مالك وأبي حنيفة والشافعي وأحمد بن حنبل وغيرهم من أئمة المسلمين وبالله التوفيق " .اهـ

  5. #5
    داعية إسلامي
    الحالة : د.عمر غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 2779
    تاريخ التسجيل : 20 - 4 - 2007
    كيف تعرفت على المنتدى :
    المشاركات : 4,810
    التقييم : 10088
    Array
    معدل تقييم المستوى
    1745

    افتراضي رد: الإمام محمد بن علي السنوسي - مؤسس الحركة السنوسية -

    كما أنه لا ينبغي الترضي إلا عن الصحابة رضي الله عنهم ، أو من كان على طريقتهم كالشافعي واحمد ومالك ومن سلك سبيلهم .

    وأما الترضي عن أهل الخرافات من الصوفية فهو منكر ، فقد ذكر أحد كبارهم وهو الشعراني في طبقاته خرافاتهم ، ويقول في كل ترجمة وكان رضي الله عنه يقول كذا .. ويفعل كذا .. ، وهذا نموذج لبعض تراجمه ...

    فأقول وبالله التوفيق : فالطرق الصوفية طرق ضلال وانحراف ، ولو أحب الأخوة أن أنقل من كتبهم وخاصة أشهرها عندهم لما له من المكانة وهو كتاب : ( لواقح الأنوار في طبقات الأخيار ) ، والمشهور عندهم باسم طبقات الشعراني ، لأبي المواهب عبد الوهاب بن أحمد بن علي الأنصاري الشعراني ، ويقع هذا الكتاب في مجلد واحد يضم جزأين !، وبهامشه الأنوار القدسية 1 و 2

    ولو نقلت بعض النماذج منه والتي تدلّ على انحرافهم وضلالهم ، فأخشى أن يلقى عليّ اللوم بأني أنقل مثل هذه الترهات بل الخرافات بل الفواحش المنكرة التي تمجّها العقول السليمة ... ولي دراسة في التصوف وقد جمعت بعض منها في مجالس سأذكر طرفا منها لاحقا من أجل معرفة حقيقة تلك الطرق وانحرافها عن الجادة ..

    وللشيخ العلامة المغراوي المغربي ردا على هذه إحدى الطرق وهي البوتشيشيه ، وهي طريقة معروفة باسم جماعة العدل والإحسان وقد لخص منهجها وأنها تقوم على عدة أفكار ضالة منها :
    الفكر الرافضي.
    فكر الحلاج المقتول على الزندقة.
    فكر ابن عربي الحاتمي شيخالقائلين بوحدة الوجود.
    فكر الشعراني صاحب الطبقات
    فكر الدباغ و كتابه الإبريز.

    فكر التجاني


    نماذج من خرافات الصوفية :


    وقال الشعراني في كتابه في ترجمة الشيخ أبي علي : ( كان هذا الشيخ رضي الله عنه من كمل العارفين ، وأصحاب الدوائر الكبرى ، وكان كثير التطورات ، تدخل عليه بعض الأوقات تجده صغيرا ، ثم تدخل عليه فتجده سبعا ، ثم تدخل عليه فتجده فيلا ، ثم تدخل عليه فتجده صبيا ، وهكذا....
    ثم قال : ومكث نحو أربعين سنة في خلوة مسدود بابها ، ليس لها غير طاقة يدخل منها الهواء ، وكان يقبض من الأرض ويناول الناس الذهب والفضة ) .



    وقال الشعراني في في " طبقاته " 1/170 عن الدسوقي قوله : ( أنا في السماء شاهدت ربي وعلى الكرسي خاطبته !!! ، أنا بيدي أبواب النار غلقتها ، وبيدي جنة الفردوس فتحتها ، من زارني أسكنته جنة الفردوس ) .



    وقال الشعراني في الطبقات (2ـ 184): الشيخ الصالح عبد القادر السبكي أحد رجال الله تعالى كان من أصحاب التصريف رضي الله عنه: ( وكان كثير الكشف لا يحجبه الجدران والمسافات البعيدة من اطلاعه على ما يفعله الإنسان في قعر بيته.... وخطب مرة عروساً فرآها- وقال أنه يرى عورتها من وراء ثيابها - فأعجبته فتعرى لها بحضرة أبيها ، وقال : انظري أنت الأخرى حتى لا تقولي بعد ذلك بدنه خشن ، أو فيه برص أو غير ذلك ، ثم أمسك بعورته وقال: أنظري هل يكفيك هذا ، وإلا فربما تقولي: هذا كبير لا أحتمله ، أو يكون صغيراً لا يكفيني ، فتقلقي مني ، وتطلبي زوجاً أكبر آلة مني ).


    تنبيه : وهناك خرافات سخيفة كالسابقة ومثلها كثير ...
    ومنها أنه يربط السفن التي تعسر تحريكها من الوحل إلى البحر في خصيته ويجرها .
    ومنهم من يفعل الفواحش في الدواب .
    ومنهم من يقرأ سورا ليست في القرآن وهي مثله تماما .
    ومنهم من يقول أنه يخاطب الله ويراه كل ليلة ....


    ولو أحبت الإدارة فتح موضوع بخرافات الصوفية فسأذكر نماذج كثيرة لضلالاتهم ، منقوله من كتبهم بالمجلد والصفحة ، وليس من كتب خصومهم حتى لا يكذبوا بأخبارها ...


    فائدة ودرّة مغربية : فهذا الإمام العلامة محمد تقي الدين الهلالي المغربي قد ألّف رسائل وكتب عن الصوفية ووضح ضلالها ومن كتبه عن الصوفية :
    كتاب فكاك الأسير العاني المكبول بالكبل التيجاني .
    وكتاب الهدية الهادية للطائفة التجانية..
    وهذا رابط الشيخ وفي موقعه موضوعات ومقالات عن الضلال الصوفي ... فتأملها إن كنت عن الحق باحثا وللدليل متبعا ولحدود الله وقافا تريد الدنيا والآخرة ... رحم الله الشيخ واسكنه فسيح جناته ..


    قال الإمام القرطبي رحمه الله في تفسير آية 93 من سورة طه :
    " مذهب الصوفية بطالة وجهالة وضلالة وما الإسلام إلا كتاب الله وسنة رسوله ، وأما الرقص والتواجد .. فهو دين الكفار ، وعباد العجل ..
    فينبغي للسلطان ونوابه أن يمنعهم من الحضور في المساجد وغيرها ، ولا يحل لأحد يؤمن بالله واليوم الآخر أن يحضر معهم ، ولا يعينهم على باطل
    هذا مذهب مالك وأبي حنيفة والشافعي وأحمد بن حنبل وغيرهم من أئمة المسلمين وبالله التوفيق " .اهـ

  6. #6
    عضــو جديد
    الحالة : wael adndan غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 20630
    تاريخ التسجيل : 24 - 3 - 2011
    الجنسية :
    الهوايه :
    كيف تعرفت على المنتدى : صديق
    SMS :
    المشاركات : 1
    التقييم : 12
    Array
    الجنس:

    ذكر

    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي رد: الإمام محمد بن علي السنوسي - مؤسس الحركة السنوسية -

    كنت ابحث عن كتب اسلامية عن الحركه السنوسيه
    وللمزيد عن الكتب الحركه السنوسيه وارجو منكم زياره الموقع واخذ رايكم فيه

    كتب اسلامية

المواضيع المتشابهه

  1. الملك الصالح محمد إدريس السنوسي
    بواسطة نور الدين في المنتدى ليبيا
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 11-11-2011, 06:16 PM
  2. التعرف على محمد بن علي السنوسي الجزائري كهمزة وصل بين الجزائر وليبيا
    بواسطة مؤرخ المغرب الأوسط في المنتدى منتدى صفحات من الماضي و التاريخ
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 11-04-2011, 10:23 PM
  3. الإمام أبو السمح محمد عبد الظاهر بن محمد نور الدين الأزهري السلفي الفقيه
    بواسطة د.عمر في المنتدى منتدى الشريعة والأخلاق
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 04-28-2010, 09:46 PM
  4. قصة الإمام أحمد بن حنبل رحمه الله مع الخبــــاز
    بواسطة محب المغرب في المنتدى منتدى القصص القصيره
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 05-08-2007, 06:25 AM
  5. تحية إلى الإمام محمد السادس نصره الله
    بواسطة حمامة في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 02-18-2006, 06:01 PM

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •